أخبار عاجلة
الرئيسية » إسلايدر » ?بيان: قوات النظام السعودي تهاجم بلدة العوامية
?بيان: قوات النظام السعودي تهاجم بلدة العوامية

?بيان: قوات النظام السعودي تهاجم بلدة العوامية

فعلها النظام السعودي مرة أخرى بهجومه البربري لبلدة العوامية الصامدة ، لا لسبب سوى عدم رضوخ أهالي البلدة لاملاءات النظام ، وانتقاماً منها ، لأنها مصدرة للثوار الأحرار .
يحاول النظام السعودي الفاشي في كل مرة اقتحام البلدة ومحاصرتها بحجة البحث عن مطلوبين ، فتكون النتيجة وقوع ضحايا ، وتدمير ممتلكات ، وإشاعة خوف ورعب لدى الأهالي .

ففي فجر اليوم الأربعاء 13 شعبان 1438 الموافق 10 مايو/أيار 2017 ، وبالتحديد الساعة الثالثة والنصف فجراً، اجتاحت قوات النظام السعودي الإرهابية بلدة العوامية بعد محاصرتها من جميع الجهات ، وكان دخولها بعشرات الآليات المصفحة والمدرعات ، وباتجاه حي المسورة . بدأت القوات دخولها بإطلاق الرصاص الحي من الأسلحة الثقيلة في جميع الاتجاهات وبصورة عشوائية مما أدى إلى تدمير بعض المنازل وبالخصوص في حي المسورة الذي يحوي على بيوت قديمة آهلة للسقوط .
كما أدى الهجوم إلى استشهاد أحد الشباب لم تعرف هويته لحد الآن ، وإصابة أكثر من 13 شخص ، و قتل عامل بنغلاديشي إثر إصابة خطيرة، وإصابة طفلة برصاصة من سلاح عيار ثقيل اخترقت منزل ذويها.
كما قامت القوات المهاجمة باستهداف حي المسورة من جانب منزل عائلة البدراني والقيصوم ومنزل والد المغدور علي احمد الفرج.
كما رافقت القوات جرافات الهدف منها تهديم بعض البيوت في الحي ، وقامت القوات بمنع الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف من دخول البلدة لإسعاف الجرحى .

كما قامت القوات بمحاصرة بلدة القديح المجاورة لبلدة العوامية .
ان شيعة أهل البيت عليهم السلام في شبه الجزيرة العربية تكون محنتهم أشد في وقت تتجاهل قضيتهم من قبل المجتمع الدولي الذي يستخف بصرخاتهم ونداءاتهم ، وهذه المحنة هي مثال واضح لنظام مستبد ينتهك في كل يوم وبصورة منهجية حقوقهم المشروعة.
ان سياسة النظام السعودي الفاشي التي يتبعها مع أهالي منطقة القطيف وبالأخص أهالي بلدة العوامية ، تبين مدى إصراره على إبادة أمة كبيرة رفضت ممارساته وسلوكه العدواني وسياسته القائمة على اساس التمييز الطائفي البغيض.

فإذا كان النظام مستخفاً بهذه الأمة ، فليعلم علم اليقين ، بان هذه الأمة هي مستخفة وبإصرار ايضاً بما يقوم به القائمين على إدارة سلطته ، وليصيبه اليأس من رضوخهم لمطالبه .
نحن لجان الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية ندعو الجميع بما في ذلك أهلنا في بلدة العوامية الصامدة الى الوقوف وبقوة وبإصرار بوجه هذا النظام الأرعن ، وعدم التهاون في مقارعته ، فان وقت الصبر والتحمل، قد انتهى.
كما ندعو مراجع الأمة العظام والعلماء الأعلام و المنظمات الدولية والمجتمع الدولي والجهات والشخصيات الحقوقية للنظر بعين الاهتمام بإدانة سلوك النظام السعودي الأهوج والضغط عليه ليكف عن انتهاك حقوق المواطنين في بلدة العوامية وبقية مناطق الجزيرة.
لجان الحراك الشعبي
عضو تيار الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية
13 شعبان 1438 هـ 10 مايو/أيار 2017