أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار الجزيرة » هيئة علماء #السعودية: الإسلام بريء من “التكفير” إلا في #اليمن
هيئة علماء #السعودية: الإسلام بريء من “التكفير” إلا في #اليمن

هيئة علماء #السعودية: الإسلام بريء من “التكفير” إلا في #اليمن

إيران اليوم – خاص:

أصدرت هيئة كبار العلماء في السعودية، اليوم الاثنين، بيانا أوضحت فيه أن “التكفير” يمثل أمورا خطرة من “استحلال الدم” والمال ومنع التوارث وفسخ النكاح وتكفير الحكام والحكومات، وهو أعظم ضرراً، لما يترتب عليه من التحريض وحمل السلاح وإشاعة الفوضى وسفك الدماء وسلب الأموال الخاصة والعامة وتفجير المساكن والمركبات وتخريب المنشآت وفساد العباد والبلاد.

وقد سبق أن نشرت صحيفة تلجراف البريطانية مقالا قال فيه، ان مفتي المملكة السعودية ينددون الافكار التكفيرية والمتشددة مؤكدين على ان كل ذلك لا يمت الى الاسلام بصلة، إلا أن الغريب هو انهم يشيدون بالوهابية ومعاداة الشيعة، كما نشهده اليوم من مجازر تقترفها المملكة السعودية في اليمن بحجة إستتباب الشرعية في ذلك البلاد، وفق ما تناقله إيران اليوم في وقت سابق.

هذا ويندد جميع الجهات المعنية بحقوق الإنسان في العالم بالمجازر التي ترتكبها السعودية بحق الأطفال والمدنيين العزل في اليمن منذ بدء العدوان.

والسؤال الذي يطرح الان لكل ذي عقل سليم، هو أن ذلك أي شرعية حينما تراق دماء المدنيين الابرياء من الاطفال والنساء وأي شرعية تجوز هذه الهمجية البشعة. أليس ذلك، استحلال الدماء الذي يتشدقون به.

وأكدت هيئة كبار العلماء السعوديين في تتمة بيانها على أن “الاسلام” بريء من هذا المنهج التكفيري، بينما تستمر انتهاكات السعودية لحقوق الانسان في اليمن وتحصد أرواح عدد كبير من الاهالي بإستهداف المناطق السكنية بشكل يومي.