أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار البحرين » منتدى البحرين لحقوق الإنسان: السلطة تكرس الإضطهاد الطائفي
منتدى البحرين لحقوق الإنسان: السلطة تكرس الإضطهاد الطائفي

منتدى البحرين لحقوق الإنسان: السلطة تكرس الإضطهاد الطائفي

اتهم منتدى البحرين لحقوق الإنسان، الحكومة البحرينية بالإستمرار في تكريس سياسة الإضطهاد الطائفي في البحرين، جاعلة القيادات العلمائية في عمق استهدافها .

واعتبر المنتدى استهداف القيادات الدينية التي لها دور بارز في الحفاظ على الوحدة الوطنية والإسلامية في البحرين هو تجاوز للمواثيق الدولية التي صادقت عليها الحكومة، وامعان في انتهاك الحريات الدينية، وانتقام لهذه الشخصيات وغيرها بسبب مواقفها السياسية المناهضة للسلطة في اشارة الى ابعاد آية الله الشيخ حسين نجاتي ممثل المرجع الديني اية الله السيد السيستاني من المنامة؛ حيث استدعت اليوم للتحقيقات كلا من رئيس المجلس الإسلامي العلمائي السيد مجيد المشعل، والقيادي بالمجلس الشيخ محمد المنسي، على خلفية تهم تتعلق بحق التعبير عن الرأي المكفول دستوريا ودوليا.
وتابع المنتدى: “إنّ المشعل يعد رئيسا لأعلى هيئة دينية للطائفة الشيعية في البحرين، واستدعاءه بالتزامن مع استمرار السلطة في ارتكاب الانتهاكات تجاه الحريات الدينية، يعد استعداء على مكون وطني رئيسي وكبير في البحرين هم الطائفة الشيعية، الذين حذر الخبير الأممي للحريات الدينية إبان ابعاد النجاتي من أن تشكل هذه الخطوة فاتحة لحملة اضطهاد واسعة ستطال هؤلاء المواطنين بسبب ممارستهم لحق حرية المعتقد”.
واختتم المنتدى: “إن البحرين اليوم تحولت إلى دولة مشهورة بالتمييز الديني كما هو الحال مع جنوب أفريقيا عندما تسببت سياساتها في التمييز والإزدراء لتحويلها لدولة معروفة بالتمييز العرقي”، داعيا المفوضية السامية ومنظمة الأمم المتحدة إلى توفير الحماية لهذا المكون الوطني الكبير.