أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار البحرين » مسيرات في البحرين تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام
مسيرات في البحرين تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام

مسيرات في البحرين تضامنا مع المعتقلين المضربين عن الطعام

 

شهدت مختلف مناطق البحرين مسيرات تضامنية مع المعتقلين المضربين عن الطعام في “سجن جو” المركزي، وقمعت قوات النظام المسيرات بقنابل الغاز ورصاص الشوزن.

جاء ذلك في وقت حكمت المحكمة على الناشطتين ريحانة الموسوي ونفيسة العصفور وثلاثة آخرين بالحبس خمس سنوات في قضية ما باتت تعرف بـ”الفورمولا”.

وقد لقى اعتصام المعتقلين داخل “سجن جو” المركزي في البحرين ردود افعال واسعة، حيث شهدت ارجاء البلاد تظاهرات منددة بالتعرض للمعتقلين داخل السجون، والشعارات التي رددها المتظاهرون طالبت المجتمع الدولي بالتدخل العاجل للكشف عن الانتهاكات التي يرتكبها النظام بحق المعتقلين والعمل على وقفها باسرع وقت، مشددين على ضرورة محاكمة المتورطين بهذه الانتهاكات وطالب المحتجون بالافراج عن المعتقلين دون قيد او شرط.

وقمعت قوات النظام المسيرات بالقنابل الغازية ورصاص الشوزن محولة المشهد الى سحب من الغازات السامة الخانقة ما ادى الى وقوح حالات اختناق بين المواطنين، فيما شنت المليشيات المدنية حملة مداهمات طالت عشرات المنازل في عدة مناطق.

إلى ذلك نظمت المعارضة فعالية اضراب عن الطعام ليوم واحد تضامناً مع المعتقلين الذين يضربون عن الطعام منذ أيام في “سجن جو”، كاشفة عن مشاركة قياداتها وناشطين في الاضراب للمطالبة بوقف الاعتداء على المعتقلين والافراج عنهم .

وعلى صعيد القضاء حكمت المحكمة على الناشطتين ريحانة الموسوي ونفسفة العصفور وثلاثة اخرين بالسجن خمس سنوات في قضية ما تعرف بـ”الفورمولا” رغم افصاحهما عن تعرضهم للتعذيب والابتزاز اثناء التحقيق معهما   .

جمعية الوفاق حملت النظام مسؤولية بقاء المعتقلتين بالسجن، واصفة تعرضهما للتعذيب بالمشين والسافر ويحتم اعتقال من عذبهما.

واتهمت الوفاق السلطات  بالاستمرار في استهداف النساء لمطالبتهن بالتحول الديمقراطي.

وكانت منظمات حقوقية دولية وصفت الاحكام القضائية بالمسيسة واداة قمع لمعاقبة المعارضين والناشطين وانها مثال للاضطهاد السياسي.