أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار العالم » لندن..مؤتمر المهجر الثالث: مساع جدية وحثيثة للخلاص من قمع نظام بني سعود
لندن..مؤتمر المهجر الثالث: مساع جدية وحثيثة للخلاص من قمع نظام بني سعود

لندن..مؤتمر المهجر الثالث: مساع جدية وحثيثة للخلاص من قمع نظام بني سعود

القمع، الانتهاكات، التنكيل، السجون، الاعتقالات، وجميع الممارسات السلطوية التي ينفذها النظام السعودي بحق المعارضين والنشطاء والمدافعين عن حقوق الإنسان، كانت موضوع انعقاد مؤتمر المهجر بنسخته الثالثة.

بمشاركة أكثر من 47 شخصية إعلامية وأكاديمية وسياسية واجتماعية، عقد في العاصمة البريطانية لندن (8ديسمبر2019) مؤتمر المعارضة الثالث، وشدد المشاركون على أن النظام السعودي يمارس إرهاب دولة بحق المعارضين، داعين لوضع دستور للبلاد والكشف عن انتهاكات سلطات آل سعود لحقوق الانسان.

ويأتي المؤتمر بالتزامن مع سعي النظام لإظهار نفسه بصورة منفتحة على العالم وكسب قبول على الساحة الدولية، وإخفاء مشهد الانتهاكات وسجل حقوق الإنسان وقمع للحريات، وبحث المشاركون الواقع الحقيقي الذي تعيشه الرياض في ظل التشديد على الحريات وتزايد أعداد المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي في السجون، والتفرد بالسلطة.

الباحثة الأكاديمية المعارضة د. مضاوي الرشيد، وخلال افتتاح المؤتمر ، شددت على أن إرهاب النظام السعودي طغى على أي إرهاب آخر، وهو إرهاب الدولة، مشيرة إلى أن الملك سلمان وولي العهد هما من يخترعان القوانين ويلزمان المجتمع بها.

كما لفتت إلى المعتقلين في سجون النظام السعودي، الذي استقطب مطالبهم ونسبها لنفسه للترويج لنهجه داخليا وخارجيا.

من جهته، الأمير المعارض خالد بن فرحان آل سعود شارك في المؤتمر، وأكد “ضرورة بناء هوية وطنية سعودية بعيداً عن العصبيات العشائرية، تمهيداً لعملية التحول الديمقراطي في البلاد”.

هذا، وكان بين المشاركين الباحث والناشط المعارض للنظام السعودي د. حمزة الحسن، والناشط المعارض المقيم في كندا عمر بن عبد العزيز، الذي تعرض الملاحقة ومحاولات الاغتيال في الخارج، بعد جريمة القنصلية السعودية في اسطنبول.

طالب المشاركون بتشكيل لجنة لوضع دستور للبلاد يراعي الاختلاف المناطقي والسياسي والديني وأهمية تنظيم الاحزاب وتعدديتها، مشددين على رفض العنف وكشف مساعي النظام السعودي لتصوير أعمال المعارضة على أنها إرهابية وتهدف لزعزعة الأمن؛ ولم تغب قضية المعتقلات عن المؤتمر وأكدت الدعوات ضرورة الكشف عن مصيرهم ومصير المعتقلين في غياهب سجون النظام.