أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار البحرين » علماء #البحرين: اعتقال النساء ونشر صورهن استفزاز خطير ويتحمل النظام تبعاته
علماء #البحرين: اعتقال النساء ونشر صورهن استفزاز خطير ويتحمل النظام تبعاته

علماء #البحرين: اعتقال النساء ونشر صورهن استفزاز خطير ويتحمل النظام تبعاته

استنكر علماء البحرين الحملات التصعيدية الأخيرة من قبل النظام وذلك باعتقال النساء الحرائر ونشر صورهن على خلفية تهم واهية، مشيرين إلى أنها “تهدف لصب الزيت على النار”، محملين “السلطة التبعات الخطيرة لذلك”.

وحذر العلماء في بيان لهم النظام البحريني من استفزاز الشعب المؤمن في عرضه عبر نشر صور الحرائر المؤمنات في مخالفة متعمدة للأعراف والعادات والقيم الاجتماعية المتجذرة بتجذر الروح الإسلامية الغيورة في أعماق هذا الشعب المتدين المحافظ.

وقال العلماء إن المجرمين والقتلة السفاحين يسرحون ويمرحون بلا حسيب ولا رقيب في الوقت الذي تعتقل النساء والعلماء والشباب والرجال، ويشهّر بهم وتنشر صورهم (لمجرد الاتهام) على الملأ وكأنهم مجرمين إرهابيين!!

وتساءل العلماء في بيانهم بالقول: أين قاتل الإعلامية إيمان صالحي التي قتلت أمام طفلها بدم بارد في سابقة هزّت البحرين بأكملها؟ أين صورته؟ وأين تفاصيل جريمته الإرهابية؟ وأين القصاص؟

وتابع البيان :أين القتلة السفاحين الذين هاجموا الأهالي الآمنين في الدراز وأطلقوا الرصاص على رأس الشاب اليتيم مصطفى حمدان وقتلوه سريريا؟ أين صورهم؟ وفي أي جهاز يعملون؟ ومن الذي تستر عليهم وأخفاهم وأفلتهم كما أفلت من سبقهم من العقاب والمحاسبة؟؟

واختتم البيان قائلاً: “نتحدى النظام كله أن يزيح اللثام عن صورهم ويعلن اسم الجهاز الذي يعملون فيه”.