أخبار عاجلة
الرئيسية » آراء و تصریحات و تغریدات » سليماني: نزع سلاح المقاومة الفلسطينية أحلام يقظة
سليماني: نزع سلاح المقاومة الفلسطينية أحلام يقظة

سليماني: نزع سلاح المقاومة الفلسطينية أحلام يقظة

أعلن قائد فيلق “قدس” بحرس الثورة الإسلامية في إيران اللواء قاسم سليماني أن إيران مستمرة بإصرار على نصرة المقاومة الفلسطينية “ورفعها إلى النصر حتى تبيت الأرض والهواء جهنماً للصهاينة”؛ واصفاً نزع سلاح المقاومة بأنه أحلام يقظة لن تمر.

وبحسب وكالة انباء “فارس” فقد أكد اللواء سليماني التمسك بنصرة المقاومة مشدداً على أن: نزع سلاح المقاومة أحلام يقظة لن تمر بل أمنيات جائرة كالحة مآلاتها المقابر.
وقال : إننا نوصي بتصويب البندقية والسلاح والدم والكرامة دفاعاً عن الإنسانية والإسلام الذي تختصره فلسطين واضاف: ليعلم القتلة والمرتزقة أننا لن نتوانى للحظة عن الدفاع عن المقاومة ودعمها ودعم الشعب الفلسطيني.
وشدد اللواء سليماني على أن: الشهادة على خط فلسطين أمنية يتوق إليها كل مسلم شريف وأحرار الإنسانية يفخرون بها. مؤكداً أن الوحدة والتلاحم من أجل فلسطين تصيب الأعداء بالرعب بدل التقاتل بما يفرح الأعداء ويضعف الطاقات.
وأوضح أن: المشاهد الموجعة في فلسطين تدمي قلوبنا وتلف صدورنا بحزن شديد في جوهره غضب عميق، متوعداً بالقول: سنصب جام غضب عميق على رأس الصهاينة المجرمين في الوقت المناسب.
ووجه تحية لكتائب القسّام وسرايا القدس وكتائب أبو علي مصطفى وألوية الناصر صلاح الدين وشهداء الأقصى وقال: سلام لقادة المقاومة الذين لا يتراجعون أمام ضغوط التسليم ومؤامرات الاستسلام، وسلام إلى قادة المقاومة الذين دونوا أسماءهم بحروف من شرف في تاريخ فلسطين.
وخاطب اللواء سليماني الشعب الفلسطيني بالقول: أقتلوهم حيث ثقفتموهم وأخرجوهم من حيث أخرجوكم، ألا لعنة الله على كل من لا يرى حزنكم ومرارتكم؛ وبصمته الجبان يسمح بقتلكم.
وتابع قائلا: ألا لعنة الله على كل من أغلق في وجهكم طرق الإمداد وشارك الصهاينة جناياتهم، ألا لعنة الله على أميركا رأس الظلم العالمي، ألا لعنة الله على كل ظالم دافع ولا يزال وحمى ولا يزال هذا الكيان المجرم.