أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » رسالة الشعب اليمني لتحالف العدوان…نحن منتصرين في معركة “النفس الطويل”
رسالة الشعب اليمني لتحالف العدوان…نحن منتصرين في معركة “النفس الطويل”

رسالة الشعب اليمني لتحالف العدوان…نحن منتصرين في معركة “النفس الطويل”

النجم الثاقب-خاص

بدأت قوافل الجود والعطاء والكرم دعما ورفدا لمختلف جبهات القتال قبل ايام وتستمر هذه القوافل مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك، تحت شعار: “أعيادنا جبهاتنا”، وشارك فيها قطاعات تربوية ومجتمعية ونسائية في عدة محافظات الجمهورية.

ان هذه القوافل تستمر في ظل الظروف الصعبة الذي يعانيه الشعب اليمني رغم الحصار الجائر الذي فرضه تحالف العدوان بقيادة السعودية لتركيع ارادة الشعب في اطار التخلي عن الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات القتال.

ففي محافظة حجة وصعدة وإب وصنعاء والبيضاء، قام الشعب اليمني الصامد بتقديم قوافل عيدية لأبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات العزة والصمود تحت شعار “عيدنا .. جبهاتنا”.

كما جهزت نساءُ مديريةِ التحريرِ بأمانةِ العاصمةِ صنعاء قافلةً غذائية بمناسبةِ قدومِ عيدِ الأضحى المباركِ لأبطال الجيش واللجان الشعبية ، وأقامت كل من مديرية بني الحارث وشعوب والثورة بأمانة العاصمة وقفة حاشدة مقدمات قافلة عطاء بالمال والغالي والنفيس.

وفي صعدة الصمود، قدم أبناء مديرية رازح الحدودية قافلة غذائية ونقدية وهدايا عيدية لرجال الجيش واللجان الشعبية الثابتينَ في الجبهات خلال وقفة لهم منددة باستمرارِ جرائمِ العدوانِ على الشعب اليمني.

أن شعب الإيمان والحكمة وشعب الصمود والعطاء، بعطائه اللامحدود وجوده المنقطع النظير يبعث رسالة لتحالف العدوان بقيادة السعودية، أنه منتصر في معركة النفس الطويل مهما كان حجم العدوان.

 

رسالة السفير الصيني للشعب اليمني

السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي
السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي

بعث السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي برقية تهنئة للشعب اليمني بمناسبة حول عيد الأضحى المبارك متمنيا له دوام السعادة والسلامة.

وأكد السفير “أن الصين هو الصديق عند الشدائد لليمن، وأن اليمن هو محطة مهمة لطريق الحرير القديم، واليوم الصين واليمن هما من شريكا التعاون للبناء “الحزام والطريق.

ولفت إلى أن “الصين ظلت تتمسك بالموقف الموضوعي والعادل في القضية اليمنية، وتدعو إلى حماية سيادة اليمن واستقلاله وسلامة أراضيه بحزم، وتدعم عملية الانتقال السياسي وعملية إعادة البناء الاقتصادي وستواصل جهودها في النصح بالتصالح والحث بالتفاوض وتلعب دورا إيجابيا في حل القضية اليمنية، وعبر عن أمله من الأطراف اليمنية إيجاد حل سياسي يتناسب مع الظروف الواقعية وتراعي هموم الأطراف عبر التشاور والتفاوض، وذلك من أجل إعادة السلام الدائم إلى الشعب اليمني.