أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار العراق » رد هادي العامري على تطاول نظام بني سعود على مقام المرجعية
رد هادي العامري على تطاول نظام بني سعود على مقام المرجعية

رد هادي العامري على تطاول نظام بني سعود على مقام المرجعية

استنكر رئيس تحالف الفتح  هادي العامري اليوم الجمعة في بيان وصلت موقع العالم الاخباري نسخة منه،  تجاوز النظام الجاهل نظام ال سعود كل الخطوط الحمراء والقيم العليا للشعب العراقي بعد تطاوله المشين على مقام المرجعية الرشيدة  المتمثلة بالامام علي السيستاني “دام ظله” عبر النافذة الصفراء “صحيفة الشرق الاوسط”.

وجاء في البيان ان هذا التطاول يعد استخفافا بمشاعر الملايين سنة وشيعة مسلمين ومسيحيين داخل العراق وخارجه وكل من يعرف الدور الابوي الكبير للامام السيستاني (دام ظله) في المحافظة على السيادة الوطنية وحرصه الكبير على الوحدة الوطنية ودوره العظيم في حماية العراق من الارهاب الداعشي والجميع يعترف انه لولا فتوى المرجعية الرشيدة لكان العراق في خبر كان.

اليكم نص بيان رئيس تحالف الفتح هادي العامري:

بسم الله الرحمن الرحيم

لَّا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَن ظُلِمَ ۚ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا

صدق الله العلي العظيم

مرة اخرى يتجاوز النظام الجاهل نظام ال سعود كل الخطوط الحمراء والقيم العليا للشعب العراقي بعد تطاوله المشين على مقام المرجعية الرشيدة المتمثلة بالامام علي السيستاني “دام ظله ” عبر النافذة الصفراء “صحيفة الشرق الاوسط”.

ان هذا التطاول يعد استخفافا بمشاعر الملايين سنة وشيعة مسلمين ومسيحيين داخل العراق وخارجه وكل من يعرف الدور الابوي الكبير للامام السيستاني(دام ظله) في المحافظة على السيادة الوطنية وحرصه الكبير على الوحدة الوطنية ودوره العظيم في حماية العراق من الارهاب الداعشي والجميع يعترف انه لولا فتوى المرجعية الرشيدة لكان العراق في خبر كان ،ان هذه الاعمال القبيحة خير دليل على وجود نهج خارجي ضال يحاول ان ينال من الدور الوطني والابوي الذي دأبت عليه المرجعية الرشيدة في البلاد وهو دليل اخر على تعمد النظام السعودي الاستمرار باجنداته المشبوهة وحقده الدفين ومعاداته لكل من يسعى الى الحفاظ على العراق وسيادته ودعم وحدته الوطنية.

هذا الفعل القبيح يضاف الى اعمالهم القبيحة الاخرى وتدخلاتهم السافرة في الشأن العراقي وهو تحصيل حاصل للسلوكيات المنحرفة للمسيرة العدوانية لمملكة الشر التي كانت قد بدأتها منذ سنوات عبر ارسالها الاف الانتحاريين والسيارات المفخخة التي حصدت ارواح الالاف من الشعب العراقي العزيز والتي مازالت دماؤهم الطاهرة لم تجف ولازال المشهد الدموي لسياراتهم المفخخة خالدا في ذاكرة العراقيين .

ففي الوقت الذي ندين فيه هذه الاساءات المتكررة لهذا النظام الدموي على مقام المرجعية الرشيدة، فاننا نطالب الحكومة وعبر وزارة الخارجية بموقف رسمي واتخاذ الاجراءات كافة اللازمة لرد على هذه الاساءة الكبيرة والتطاول المشين على مقام المرجعية السامي وندعو القوى الوطنية والشعبية كافة لاتخاذ الموقف اللازم تجاه العدوان.

حفظ الله العراق وحفظ الله مرجعيته الرشيدة من شر الاشرار والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته …

هادي العامري
رئيس تحالف الفتح
3 / تموز / 2020

من جهة اخرى، أدانت حركة النجباء العراقية بشدة التجاوزات السعودية على المرجعية في العراق وقالت انها لن تمر مرور الكرام سواء على المستوي الشعبي أو الحكومي.

وقال المتحدث بإسم حركة النجباء العراقية في بيان اليوم الجمعة، ان تجرؤ السعودية على المرجعية دليل قاطع على شعورهم المر بالهزيمة أمام مواقفها الحكيمة.