أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » تقرير عسكري عن معركة صرواح التاريخية …48 ساعة معركة مستمرة
تقرير عسكري عن معركة صرواح التاريخية …48 ساعة معركة مستمرة

تقرير عسكري عن معركة صرواح التاريخية …48 ساعة معركة مستمرة

النجم الثاقب-خاص

أكد مصدر عسكري أن وحدة المدفعية التابعة للجيش واللجان الشعبية استهدفت العميل عبد الرب الشدادي في عملية نوعية بعد متابعة ورصد دقيق لتحركاته تم على إثرها تحديد موقعه بدقة عالية.

وأشار المصدر إلى أن العميل الشدادي أصيب في العملية إصابة بالغة في الرأس والصدر لقي مصرعه على إثرها.

وجدد المصدر تأكيده على أن جميع القيادات العميلة للعدوان السعودي الأمريكي تخضع لمراقبة مستمرة ومتابعة لجميع تحركاتها وسوف يتم استهدافها في الوقت والمكان المناسبين.

حيث استمرت المعركة قرابة 48 ساعة دون أن تتوقف لحظة واحدة، واستبسل أبطال الجيش واللجان الشعبية وخاضوا معركة اسطورية وواجهوا جحافل الغزاة والمرتزقة معززين باليات ودبابات واطقم بالعشرات ومثلها عددا طائرت الاف 16.

وبعد مرور ما يقارب 35 ساعة تمكن الأبطال من تحديد ورصد مقر عمليات الغزاة ومرتزقتهم بدقة متناهية فصوبوا مدفعيتهم تجاه الهدف فكان الله الرامي والمسدد، وقتل العشرات من قيادات الصف الأول للمرتزقة اليكم اسماء القيادات التابعة لتحالف العدوان الذين قتلوا في معركة صرواح التاريخية:

1-مصرع القيادي المرتزق الشداادي المعين من الفار هادي قائد للمنطقة الثالثة بمارب اثناء تصدي لزحف كان يقوده على مدينة صرواح

2-مصرع امين عام حزب الاصلاح بصرواح المنافق خالد مقري ربيع

3-مصرع قائد كتائب القاعدة في مارب المنافق مبخوت علي العراده وهو من اقارب محافظ مارب المنافق سلطان العراده

4- مصرع القيادي المنافق محمد الشعبي قائد مجاميع اقتحامات

5-مصرع المنافق خالد الجهمي  قائد مجاميع بني جبر التابعين للعدوان السعودي اﻻمريكي

كما ان في معارك صرواح قتل عدد من الضباط السعوديين.

وتشير المعلومات العسكرية لوكالة النجم الثاقب إلى أن مدينة مأرب تشهد في هذه الأثناء انفلات امني وعمليات نهب لمخازن الأسلحة في مدينة مأرب بعد انتشار خبر مقتل المدعو الشدادي وعدد من قيادات المرتزقة في صوراح.

وفي المعركة التاريخية صرع المئات من المرتزقة وما زالت الجثث في التباب والشعاب.

والآن ما زال أبطال الجيش واللجان الشعبية تلاحق أوكار الغزو والارتزاق في الجبال والتباب القريبة.

 

اكتبوا التاريخ هكذا…

لقد صمدت صرواح وانتصرت في أشرس معركة شنها العدوان ومرتزقته  سقط الشهداء والجرحى من كل المحافظات مدافعين عنها، وقتل المئات من المرتزقة والعملاء والغزاة وتحطمت الاوهام على اعتاب صرواح الصامدة، وفر البقايا إلى حيث ألقت برحلها أم قعشم.

عودوا إلى هويتكم أيها المنخلعون قبل أن تلاقوا المصير المرصع بلعنات الحاضر والأجيال والتاريخ والتاريخ لا يرحم احدا.