أخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات و دراسات » تقرير خاص: الجبري.. شبح يهدد علاقة ابن سلمان بـ #واشنطن
تقرير خاص: الجبري.. شبح يهدد علاقة ابن سلمان بـ #واشنطن

تقرير خاص: الجبري.. شبح يهدد علاقة ابن سلمان بـ #واشنطن

رائد الماجد

طالما كان الضابط سعد الجبري أحد أهم مسؤولي المخابرات السعودية، وهو اليوم أهم ملف يحاول محمد بن سلمان إغلاقه وإبعاده عن طريقه.

وهنا كتب الكاتب البريطاني “ديفيد هيرست” مقالا بموقع “ميدل إيست آي”، عن ضابط الاستخبارات السعودي السابق “سعد الجبري”، وتهديده لولي العهد والحاكم الفعلي للمملكة، تحت عنوان “الجبري.. السعودي الذي ربما يستطيع الإطاحة ببن سلمان” بكونه يعد حليفا لولي العهد السعودي السابق “محمد بن نايف”، ووصفه الكاتب بأنه “الأكثر خطرا على ابن سلمان”، حتى بات “المطلوب رقم واحد” بالنسبة لولي العهد الحالي.

حيث يرجح العديد من المحللين السياسيين أن الضابط السابق “الجبري” ضحية للصراع بين ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف ومحمد بن سلمان على الحكم، كما يفترض سيساسون ومعارضون سعوديون أن ولي العهد الحالي يخشى ترك شخص مثله لديه الكثير من المعلومات السرية في الخارج.

ويقول هؤلاء إن عمل الجبري السابق في وزارة الداخلية جعل منه كنزا من الأسرار، ويدعمون كلامهم بتقارير صحفية واستخباراتية غربية حول الجبري، فمحمد بن سلمان لا يزال يرى فيه تهديدا لشرعيته، لذلك اتهم الجبري ولي العهد بمحاولة اغتياله في عام 2018.

حيث اتّهم حينها سعد الجبري محمّد بن سلمان بإرسال فرقة اغتيال إلى كندا، حيث يعيش في المنفى، بهدف قتله وتقطيعه بالطريقة نفسها التي قُتل بها الصحافي السعودي المعارض جمال خاشقجي، وبين أنه مطلوب ميتاً لأنه على معرفة وثيقة بنشاطات لولي العهد يمكن أن تضر بالعلاقة الوثيقة التي يتم تعزيزها مع واشنطن، كما علاقات الجبري العميقة والقوية جدا بالاستخبارات الأمريكية، ربما هي التي تشكل تهديدا لولي العهد السعودي.

من جهة أخرى، طالب خالد نجل ضابط الاستخبارات السعودي السابق سعد الجبري السفيرةَ السعودية في واشنطن بالكشف عما إذا كان شقيقاه عمر وسارة ما زالا على قيد الحياة، في حين تواصلت بكندا تفاعلات تلك الدعوى القضائية التي رفعها سعد الجبري ضد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

إلا أن المجريات قد توحي بتكرار حادثة خاشقجي بأسلوب مغاير إن لم يكن الجبري سريع البديهة ويسبق ولي العهد السعودي بخطوات تماماً كما فعل عندما رفع تلك الدعاوى القضائية، لكن الأمير معروف بتهوره في التعامل مع معارضيه وخططه الإجرامية حيالهم.