أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار اليمن » تظاهرات في صنعاء ضد الزج بالجيش في عمران
تظاهرات في صنعاء ضد الزج بالجيش في عمران

تظاهرات في صنعاء ضد الزج بالجيش في عمران

اعلنت حركة انصار الله الحوثيين وقف اطلاق النار في محافظة عمران، كما اعلنت وزارة الدفاع وقف اطلاق النار بين القبائل الموالية للحوثيين ومليشيات آل الاحمر وحزب الاصلاح، بينما خرجت تظاهرات حاشدة في العاصمة صنعاء للتنديد بزج الجيش في المعارك.

وافاد مراسلنا في صنعاء ان المواجهات لم تهدأ في مناطق الاقتتال بمحافظة عمران اليمنية، فبشكل متقطع ما زالت المعارك مستمرة بين جماعة انصار الله ومسلحين مدعومين من حزب الاصلاح وقوات حكومية. الساعات الاخيرة فقط شهدت ايقافاً لاطلاق النار من طرف الحوثيين استجابة لمبادرة اعلنها قائدهم السيد عبد الملك الحوثي، تضمنت اطلاق سراح اكثر من 100 اسير ممن يصفهم الحوثيون بالمليشيات التكفيرية.

الغضب من استمرار معارك عمران ومشاركة طيران حربي فيها تحول الى تظاهرات شعبية في صنعاء. حشود كبيرة امتلأت بها شوارع المدينة في مسيرة كان عنوانها الابرز رفض الزج بالجيش في حرب عمران.

التظاهرات التي دعت اليها المكونات الثورية التابعة لحركة انصار الله تقدم صفوفها مئات من العسكريين والضباط نددوا بالموقف الرسمي السلبي وصمت الرئيس هادي ازاء هذه التطورات واستنكروا اقحام ابناء القوات المسلحة في حروب حزبية وداخلية وانحياز الجيش لصالح اطراف معينة ونافذين.

واعتبر رئيس الملتقى الثوري لابناء القوات المسلحة والامن يحيى الشامي في تصريح لمراسل قناة العالم ان الحرب في محافظة عمران حرب عبثية تقوم بها مليشيات تكفيرية، فيما قال الجندي احمد المحاقري المشارك في هذه التظاهرات: “نحن ابناء القوات المسلحة نرفض الزج بالجيش في الحروب العبثية الذي يفتعلها حزب الاصلاح وغيره”.

عدة شوارع جابها المتظاهرون ووقفوا احتجاجاً امام منزل الرئيس هادي، المحتجون اعتبروا احداث عمران جزءاً من المؤامرات المستهدفة لمشروع حركة انصار الله الآخذ بالتمدد، ومن شأن ذلك نسف كل مخرجات مؤتمر الحوار الذي كان الحوثيون احد اطرافه الرئيسة.

تمثل هذه التظاهرات انعكاساً لحالة الغضب لدى العديد من الاوساط اليمنية ازاء الحرب الدائرة في عمران، فهؤلاء ينددون بموقف السلطة المتذبذب ويستنكرون سعي اطراف في الحكم الى اشعال حرب جديدة ضد انصار الله.