أخبار عاجلة
الرئيسية » لجان الحراك الشعبي » لجان الحراك الشعبي » بيان تأبين لجان الحراك الشعبي للشهيد الحاج (صالح على الصماد )

بيان تأبين لجان الحراك الشعبي للشهيد الحاج (صالح على الصماد )

استشهاد الحاج (صالح علي الصماد) رئيس المجلس السياسي الأعلى باليمن
و رئيس المكتب السياسي لأنصار الله

بسم الله الرحمن الرحيم

إنا لله وإنا اليه راجعون

مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا ﴾

بمزيد من الحزن والأسى تنعى لجان الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية استشهاد الأخ العزيز الحاج الرئيس (صالح علي الصماد) رئيس المجلس السياسي الأعلى باليمن الشقيق و رئيس المكتب السياسي لإخوتنا أنصار الله ، الذي استشهد وعدد من رفاقه بحادث غادر بإحدى الغارات الجوية الذي نفذتها طائرات الكيان السعودي ظهر يوم الخميس 3 شعبان 1439 الموافق 19 أبريل/نيسان 2018 ، على موكبه في محافظة الحديدة في اليمن.

لقد كان الرئيس الشهيد (الحاج صالح الصماد) من الأبطال الذين ولدوا من رحم المعاناة والممانعة للإرهاب الدولي المتمثل بالكيان السعودي المجرم وتحالف الشر من أراذل الأنظمة الخليجية وأمريكا وإسرائيل.

لقد كان الشهيد (الحاج الصماد) رئيساً لدولة وقائداً ميدانياً شجاعاً ، قضى فترة ترأسه للسلطة بإدارة كفؤه لم يدخر خلالها جهداً في سبيل بناء دولة قائمة على أسس وطنية ثابتة رغم الهجمة الشرسة التي شنها أراذل بني سعود وممن تبعهم من لاعقي قصعهم من بعض دول الغرب و الأعراب.

لقد كان الشهيد (الحاج الصماد) مثالا للسياسي والقائد العسكري المحنك الذي ناضل فى سبيل تحطيم العناصر الخبيثة التي لعبت بمقدرات شعب اليمن الأبي الذي رفض ويرفض هيمنة بني سعود على هذا البلد النقي في أرضه وفي شعبه ، والذي يسكت تخرصات الكيان السعودي ويلقمه في كل يوم بحجر عندما تدك صواريخه مواقعه المحصنة .

لقد تناهى الى ظن بني سعود بأنهم بحربهم الهمجية على الأبرياء من شعب اليمن الشقيق وعلى إخوتنا أنصار الله بأنه سيكون لهم السبق في تركيع هذه القوة الصامدة وإعادة خونة شعب اليمن إلى الحكم ، إلا ان أحلامهم قد لفها غبار الصمود والتضحية التي أبداها فخر الأمة (إبطال أنصار الله) .

لقد كان الشهيد البطل ( الحاج صالح علي الصماد) المسؤول السياسي لإخوتنا حركة أنصار الله والمشرف العام على محافظة تعز واحد قيادات الحركة ، انتخب رئيساً للمجلس السياسي الأعلى للجمهورية اليمنية في اليمن في أغسطس/آب من عام 2016 .

وبالامس أعلن اخونا العزيز قائد أنصار الله (السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي) في كلمته أن استشهاد الشهيد الرئيس (صالح علي الصماد) جريمة اغتياله ستزيد من ثبات وصمود أبطال الجيش واللجان الشعبية وجميع الثوار وأبناء الشعب الأحرار في مواجهة المعتدين من أراذل بني سعود ومرتزقتهم، ولن يهدأ لهم بال حتى يأخذوا بثأر الشهيد ورفاقه.

و أكد بأن عملية الاستهداف للشهيد هي جريمة حرب وانتهاك صارخ للقوانين الدولية، وحمل الإدارة الأمريكية وحلفائها بالعدوان على اليمن مسؤولية هذا الاغتيال.

اننا إذا نبارك للشعب اليمني الشقيق ولقيادته المسددة وحكومته الصامدة ، نسأل الله الرحمة والرضوان لفقيدنا الغالي الشهيد الكبير ، و الصبر والسلوان والمواساة لعائلة الشهيد وللإخوة رفاق الشهيد ومحبيه وبالخصوص قائد الثورة الاخ الوفي السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي وأعضاء المجلس السياسي الأعلى ، والرحمة للشهداء مرافقي الحاج الشهيد ممن التحقوا بركب الشهداء معه.. و ندعوه تعالى بالشفاء العاجل للمصابين ..

و سيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين..

 

لجان الحراك الشعبي

عضو تيار الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية

7 شعبان 1439
24 ابريل/نيسان 2018

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*