أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار العالم » المرصد الأورومتوسطي يطالب “السعودية” بالكشف عن مصير المعتقلين
المرصد الأورومتوسطي يطالب “السعودية” بالكشف عن مصير المعتقلين

المرصد الأورومتوسطي يطالب “السعودية” بالكشف عن مصير المعتقلين

مرآة الجزيرة

طالب المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، السلطات السعودية بالكشف عن مصير المعتقلين في السجون السعودية، والسماح لهم برؤية عائلاتهم دون قيود، بالإضافة إلى إفساح المجال لمراقبين دوليين مستقلين بزيارتهم للتأكد من سلامتهم، وظروف اعتقالهم.

وفي بيانٍ له، اعتبر المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان أن اعتقال النشطاء في “السعودية” المرافق للتعذيب الممنهج داخل السجون من ضرب وصعق وتحرّش جنسي وتهديد بالإغتصاب، يشكّل انتهاكاً جسيماً لحقوق الإنسان لا يقل مأساةً لما حصل مع الصحفي جمال خاشقجي.

المرصد، نوّه إلى أنه بالرغم من كل النداءات التي وُجّهت إلى السلطات السعودية، لا تزال تستمر في اعتقال الناشطات في مجال حقوق المرأة لا سيما “لجين الهذلول، وعزيزة اليوسف، وإيمان النفجان، ونوف عبد العزيز، وميساء الزهراني”، فضلاً عن اعتقال “دعاة بارزين كسلمان العودة، وعلي العمري، وعوض القرني”.

وانتقدت المنظّمة الحقوقية، السلطات السعودية التي لم تقدّم أسباباً معقولة لاعتقالهم إلى اليوم، بل وجّهت للنشطاء اتهامات تعسفية وفضفاضة “كالعمل لصالح جهات أجنبية، والاعتداء على الثوابت الدينية والوطنية. وهي ما زالت تفرض تعتيماً كبيراً على ظروف احتجازهم، في ظل تسريبات متواترة عن تعرضهم للتعذيب والمعاملة القاسية”.

من جهتها، نوّهت مسؤولة ملف حقوق الإنسان في “السعودية” لدى المرصد الأورومتوسطي أماني الأحمدي، إلى أنّ اعتقال لجين الهذلول وناشطات أخريات “يكشف تورّط السلطات السعودية في العديد من حالات الاعتقال غير القانونية والتعذيب التي طالت الكثير من الناشطين الحقوقيين والناشطات ومعارضي السياسات السعودية”.

وتابعت: “إنه لأمر مثير للحزن والسخرية في نفس الآن، ويظهر أن دور اللجنة السعودية لحقوق الإنسان يقتصر فقط على تزيين صورة النظام، وليس على اتخاذ إجراءات جدية للرقابة على حقوق الإنسان ومنع الانتهاكات”.

ختاماً، دعا المرصد السلطات السعودية إلى “السماح للمعتقلات بالتواصل مع محاميهم وعائلاتهم دون قيود، والسماح لمراقبين دوليين مستقلين بزيارة لجين الهذلول، والمعتقلين الآخرين للتأكد من سلامتهم، وظروف اعتقالهم، والتأكد من احترام السلطات السعودية للالتزامات الواقعة عليها بموجب مصادقتها على مواثيق حقوق الإنسان وبموجب الأحكام الدولية العرفية ذات الصلة بحقوق الإنسان”.

مرآة الجزيرة