أخبار عاجلة
الرئيسية » آراء و تصریحات و تغریدات » الشيخ قاسم يتهم سلطات المنامة بالتهرب من مسؤولية قتل العبار
الشيخ قاسم يتهم سلطات المنامة بالتهرب من مسؤولية قتل العبار

الشيخ قاسم يتهم سلطات المنامة بالتهرب من مسؤولية قتل العبار

إتهم عالم الدين البحريني آية الله الشيخ عيسى قاسم في خطبة الجمعة اليوم السلطة في البحرين بـ”التهرب” من مسؤولية مقتل الشاب عبد العزيز العبار.

وقال الشيخ عيسى قاسم في جامع الإمام الصادق بالدراز: “تقول السلطة اما ان تدفنوا جريمة الشهيد العبار وتقبروها كإقبار جريمتها وتبرأوا السلطة براءة الذئب من دم يوسف واما ان يحرم الرجل المؤمن حق مواراة جسده واقامة مراسيم الجنازة وتكون الثلاجة قبره”، متسائلا: وكيف يعفى عن القاتل جريمته ولا يطالب بها مطالب؟ واصفا ذلك بـ”الجريمة”.

وبشأن أحداث سجن جو، فأكد أن التقارير الحقوقية ذكرت عن تعذيب السجناء والموقوفين كلما قابل ذلك انكار السلطة، متهما السلطة بإرتكاب “بشاعة” من خلال إنكارها ما يحدث في السجن، ودفن خبر هذا الاعتداء وواقعه تحت الرمال، معتبرا تبريرات السلطة “لا يقبله قانون أو عرف سليم”.

وقال: “وأي بشاعة ترتكبها السلطة ولا يكون نصيبها الا الانكار او التمسك بعذر وهمي لتبريرها وكم من دم ضاع لأبناء الشعب وروح ازهقت وازهق حق القصاص العادل لها”.

كما تطرق للحديث عن تخريب مسجد ومقام العالم صعصعة بن صوحان، قائلا: “ما ذنب صعصعة بن صوحان العبدي الرجل الصالح المجاهد في سبيل الله، لا الرجل ولا مقامه يقوم بجهد مضاد للسلطة والتي تعتبر كلمة الحق في وجهها ابشع الجرائم، المقام مضروب عليه سياج من الحضر الأمني الذي عزل عنه رواده وابقاه مبنى متواضع صامت لا ينطلق منه ذكر ولا تلاوة ولكن بقي استهدافه والتعدي عليه أمرا مستمرا متواصلا، كأن الإصرار لا بد أن لا يبقى للمقام أثر، أن لا بقى لصاحبه ذكر في تاريخ البلد وتمحى شهادة هذا المقام ويمحى كل اثر من اثاره”.