أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار العالم » التوقيع على اتفاقية الشراكة الاستراتيجة بين ايران والصين يعني ..
التوقيع على اتفاقية الشراكة الاستراتيجة بين ايران والصين يعني ..

التوقيع على اتفاقية الشراكة الاستراتيجة بين ايران والصين يعني ..

الخبر:

سيتم اليوم وخلال زيارة وزير الخارجية الصيني “وانغ يي” للعاصمة الايرانية طهران التوقيع على اتفاقية بقيمة 300 مليار دولار لوضع صرح شراكة استراتيجبية على مدى 25 عاما .

الاعراب :

-التوقيع على هذه الاتفاقية يعني الاعلان رسميا عن فشل الحظر الذي فرضته امريكا على ايران خلال السنوات الثلاث الاخيرة واحباط سياسة الضغوط القصوى التي مارسها الغرب وامريكا معا .

-التوقيع على اتفاقية التعاون الاستراتيجي على مدى 25 عاما بين ايران والصين يعني انه وخلافا لمزاعم الغرب وعلى رأسه امريكا فانه لازالت الدول المستقلة والتي تتخذ قراراتها بعيدا عن الهيمنة الامريكية ترغب بالتعاون والعيش بسلام مع الدول الاخرى بعيدا عن سياسة الارهاب والترهيب الامريكية وبالطبع هذا يعني ايضا ان الكلمة الاخيرة في الاقتصاد العالمي لم تعد للدولار الامريكي .

-ان توكل ايران مسؤولية هذا الملف الى شخصية فاعلة من ذوي الخبرة وهو رئيس مجلس الشورى الاسلامي السابق علي لاريجاني يعني ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تولي اهمية خاصة لهذا الموضوع .

-ان يتم والى جانب بعض الانتقادات الداخلية التي تاتي بسبب الجهل عن مضمون ومفاد اتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين ايران والصين ، تهجم امريكي وبالطبع في منتهى الشراسة من قبل اشخاص مثل برايان هوك على هذه الاتفاقية بعد الاعلان رسميا عنها، ينم عن عدم رضا الغرب لاسيما امريكا حيال هذا الحدث الدولي العظيم .

لاشك انه وبعد التوقيع اليوم على هذه الاتفاقية يجب توقع شن هجمات اكثر شراسة عليها فضلا عن عمليات التخريب الجديدة .

-رغم ان خبر التوقيع على اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين ايران والصين سيكون خبرا مكرّا لامريكا ، ولكن الاكثر مرارة من ذلك سيكون الاعتراف رسميا بالاتحاد الاستراتيجي لاعداء امريكا . لقد تم تصنيف ايران والصين وروسيا على انهم ألدّ اعداء امريكا سواء في الادارة الامريكية السابقة ام في الادارة الراهنة .